(نقلا عن الوطن أون لاين) البطريرك عيواص: الرئيس الأسد رمز البلاد
أعلن السفير السوري لدى لبنان علي عبد الكريم علي خلال زيارته أمس مطرانية السريان الأرثوذكس في بيروت، أن الأوضاع في سورية «طبيعية وكانت سحابة صيف ومرت، وإن شاء الله سيرتاح البلد»، في حين أكد البطريرك زكا الأول عيواص أن «المسيحيين يعيشون في سورية على أحسن ما يرام، وفي المفهوم السوري ليس هناك مسيحي ومسلم، نحن أولاد وطن واحد ولا نتداول هذا الكلام أبداً في سورية».
وقال: «ليس هناك منطق اسمه طوائف، لكننا مواطنون وفي الوقت نفسه نحن مرتاحون للنظام ولم نشعر يوماً بتفرقة بين مسيحي ومسلم، بالعكس كل من يخدم وطنه يعتبر مواطناً صالحاً»، وأضاف: «الرئيس بشار الأسد هو رمز البلاد ونحن نجلّه ونحترمه ولم نشعر يوماً بأننا مهمشون أو بعيدون عن القرار، فنحن في السلطة والعلم السوري هو شعار كل المواطنين ولكننا نخضع لهذا العلم ونحترم النظام ونتحمل المسؤولية نفسها.

http://www.syrian-orthodox.com/readnews.php?id=1064