أفرام الثاني يحضر رسامة مطران جديد لأبرشية حمص وحماة والنبك للسريان الكاثوليك

استمراراً لزيارة قداسة سيدنا البطريرك مار إغناطيوس أفرام الثاني إلى زيدل، حضر قداسته الرسامة الأسقفية لمطران السريان الكاثوليك الجديد لحمص وحماة والنبك وتوابعها مار ثاوفيلوس فيليب بركات، وتم ذلك في كنيسة سيدة النجاة في زيدل بتاريخ 0752016.
وهناك ترأس القداس الإلهي غبطة البطريرك مار إغناطيوس يوسف الثالث يونان، بطريرك السريان الكاثوليك الأنطاكي، واشترك معه في الرسامة سبعة مطارنة من الكنيسة السريانية الكاثوليكية، وقد أخذ المطران المرتسم الاسم الأبوي مار ثاوفيلوس.
وفي كلمته، شكر المطران الجديد قداسة سيدنا البطريرك مار إغناطيوس أفرام الثاني على حضوره هذه المناسبة الروحية، كما وعد بأن يخدم أبناء الأبرشية التي إئتمنه عليها الربّ بكلّ قوّته، سائلاً الله أن يمده بالقوة للقيام بهذه المسؤولية الجديدة التي ألقيت على عاتقه.
رافق قداسته نيافة مار سلوانس بطرس النعمة، مطران حمصو حماة وتوابعهما، ومار جرجس كورية، مدير إكليريكية مار أفرام السرياني اللاهوتية في معرة صيدنايا، والربان جوزف بالي، السكرتير البطريركي ومدير دائرة الإعلام. كما حضر أيضاً هذه المناسبة صاحب الغبطة بطريرك الروم الملكيين الكاثوليك غريغوريوس الثالث لحام، وسعادة السفير البابوي في سورية المونسينيور ماريو زيناري، إلى جانب ممثلين عن الكنائس المسيحية في حمص.

http://www.syrian-orthodox.com/readnews.php?id=2662