قداسة سيدنا البطريرك يلتقي سمو الأمير الحسن بن طلال في عمّان
في العاشر من نيسان 2019، التقى قداسة سيدنا البطريرك مار إغناطيوس أفرام الثاني سمو الأمير الحسن بن طلال، رئيس مجلس أمناء المعهد الملكي للدراسات الدينية، وذلك في عمّان - الأردن.
رافق قداسته أصحاب النيافة المطارنة: مار ثاوفيلوس جورج صليبا، مطران جبل لبنان وطرابلس، مار ديونيسيوس عيسى كوربوز، النائب البطريركي في سويسرا والنمسا، مار إقليميس دانيال كورية، مطران بيروت، والأب الربان جوزف بالي، السكرتير البطريركي ومدير دائرة الإعلام، وعدد من أعضاء مجلس الكنيسة في عمّان.
خلال اللقاء، أثنى قداسة سيدنا البطريرك على دور الأردن في حماية المقدّسات، خاصّةً في القدس، وشدّد على أهمّية دعم الوجود المسيحي في الشرق الأوسط. وطلب قداسته مساعدة سموه في إيجاد خاتمة سعيدة لقضية مطرانَي حلب المخطوفَين مار غريغوريوس يوحنا ابراهيم وبولس يازجي.
بدوره، أكّد سمو الأمير أهمية احترام الاختلاف وقبول التنوّع والتعدّد في المنطقة، وأنّ الحوار يؤكد المصير المشترك ويدعم الحفاظ على كرامة الإنسان وتطوير الخطاب المجتمع ويعزّز قيم التسامح والاحترام بين مكوّنات الوطن المتنوّعة.


http://www.syrian-orthodox.com/readnews.php?id=3589