الأربعاء, 20 أيلول 2017    |     الرئيسية    اتصل بنا
لمتابعة أحدث الأخبار، يمكنكم زيارة موقعنا باللغة الإنكليزية: /syriacpatriarchate.org/category/news               زوارنا الأعزاء يمكنكم أيضاً متابعة أخبارنا وزيارتنا والتواصل معنا عبر الفيس بوك من خلال العنوان التالي Syrian Orthodox Patriarchate               والصفحة المخصصة لقداسة سيدنا البطريرك على العنوان التالي: His Holiness Patriarch Moran Mor Ignatius Aphrem II               يمكنكم مراسلتنا عبر البريد الإلكتروني التالي: (malkhori4@gmail.com)               لمن يرغب بالاطلاع على أعمال هيئة مار أفرام السرياني البطريركية للتنمية يرجى زيارة صفحة الهيئة على الفيس بوك من خلال العنوان التالي St. Ephrem Patriarchal Development Committee              
الرئيسية > أنباء البطريركية > قداسة سيدنا البطريرك يزور أبرشية جبل لبنان ويحتفل بالقداس الإلهي في كنيسة مار كبريال حيث يرسم الأب الربان نثنائيل يوسف مطراناً نائباً بطريركياً على النيابة البطريركية في الإمارات العربية المتّحدة والخليج العربي
قداسة سيدنا البطريرك يزور أبرشية جبل لبنان ويحتفل بالقداس الإلهي في كنيسة مار كبريال حيث يرسم الأب الربان نثنائيل يوسف مطراناً نائباً بطريركياً على النيابة البطريركية في الإمارات العربية المتّحدة والخليج العربي
(نقلا عن موقع أبرشية جبل لبنان) صباح يوم الجمعة 26 تشرين الأول 2012، قام قداسة سيدنا البطريرك المعظّم مار اغناطيوس زكا الأول عيواص بطريرك أنطاكية وسائر المشرق والرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الأرثوذكسية في العالم أجمع الكلي الطوبى، بزيارة أبوية إلى أبرشية جبل لبنان. فوصل قداسته إلى الباحة الخارجية للمركز السرياني "بيت السريان" في عجلتون ـ كسروان، من أبرشية جبل لبنان، عند العاشرة صباحاً، قادماً من مقرّه البطريركي في دير مار يعقوب البرادعي في العطشانة ـ بكفيا ـ جبل لبنان.

فاستقبله أمام الباب الخارجي نيافة الحبر الجليل مار ثاوفيلوس جورج صليبا مطران جبل لبنان وطرابلس وسكرتير المجمع المقدس وأمينه العام، والآباء كهنة أبرشية جبل لبنان ومسؤولو وأعضاء مؤسسات الأبرشية.

وحالاً توجّه قداسته إلى كنيسة مار كبريال، حيث ترأس القداس الإلهي على مذبح الكنيسة، وقام خلاله برسامة الأب الفاضل الربان نثنائيل يوسف مطراناً نائباً بطريركياً على النيابة البطريركية في الإمارات العربية المتحدة والخليج العربي، يعاونه أصحاب النيافة الأحبار الأجلاء المطارنة:

مار ثاوفيلوس جورج صليبا مطران جبل لبنان وطرابلس وسكرتير المجمع المقدس وأمينه العام
مار فيلكسينوس متى شمعون
مار طيمثاوس صموئيل أقطاش مطران طور عبدين ورئيس دير مار كبريال
مار أوسطاثيوس متى روهم مطران الجزيرة والفرات
مار اقليميس أوكين قبلان النائب البطريركي في غربي الولايات المتحدة الأميركية
مار يوستينوس بولس سفر النائب البطريركي في زحلة والبقاع
مار سويريوس حزائيل صومي النائب البطريركي في بلجيكا وفرنسا واللوكسمبورغ
مار فيلكسينوس متياس نايش المعاون البطريركي ومدير كلية مار أفرام السرياني اللاهوتية في معرة صيدنايا
مار اقليميس دانيال كورية مطران بيروت
مار ديونيسيوس جان قواق مدير الديوان البطريركي في دمشق
مار خريسوستوموس ميخائيل شمعون مدير المؤسسات البطريركية في العطشانة ـ جبل لبنان
مار نيقوديموس داود شرف مطران الموصل وتوابعها

وعاونهم في خدمة القداس الآباء الكهنة والرهبان، ويتقدّمهم الأب الربان متى الخوري المنتخب مطراناً سكرتيراًً بطريركياً، والآباء كهنة أبرشيات جبل لبنان وبيروت وزحلة، والشمامسة، وراهبات مار يعقوب البرادعي الفاضلات، وخدمت الاحتفال جوقة مار يعقوب السروجي. وحضرت القداس جموع غفيرة من أبناء الكنيسة السريانية في لبنان عامةً، وفي جبل لبنان بصورة خاصة، إضافةً إلى وفد كبير يمثّل أبناء الكنيسة في الإمارات العربية المتحدة، وعدد من المؤمنين من سوريا ومن العراق ومن ألمانيا، وبخاصة أهل المرتسم الجديد وذويه وأقاربه وأصدقائه، ومعظم هذه الوفود، سيّما الوفد الإماراتي، أقامت في المركز السرياني "بيت السريان".

وخلال القداس الإلهي، تلا الأب الربان نثنائيل يوسف كتاب الشلموث وهو الإقرار بالإيمان القويم، ووقّعه أمام قداسة سيدنا البطريرك.

ثم بدأ قداسته رتبة رسامة رؤساء الكهنة، حيث تتابعت الترانيم والابتهالات والصلوات والقراءات المقدسة، ثم صلاة وضع اليد وصلاة دعوة الروح القدس، حيث وضع قداسته يمينه على هامة الأب الربان نثنائيل يوسف ورقّاه إلى درجة رئاسة الكهنوت المقدس، ليضحي مطراناً نائباً بطريركياً على النيابة البطريركية في الإمارات العربية المتحدة والخليج العربي، وأطلق عليه الاسم الأبوي "مار برثلماوس". ثم شرع قداسته، يعاونه الأحبار الأجلاء، بإلباس المرتسم الجديد الحلّة الحبرية كاملةً، وسط أهازيج الفرح والزغاريد تتعالى داخل الكنيسة وخارجها.

بعدئذٍ أجلس قداسته المطران المرتسم الجديد على كرسي بجانبه، ونادى ثلاث مرات "أكسيوس، أي مستحقّ"، وأجاب الإكليروس بالعبارة نفسها ثلاثاً أيضاً.

وبحركة ليتورجية رائعة ينفرد بها طقسنا السرياني الأنطاكي المقدس، أمسك قداسته العكاز الأبوي من أعلى، يليه المطارنة كلٌّ بحسب أقدمية رسامته الأسقفية، ثم يد المرتسم الجديد في أسفل الكل، فأمسك قداسته بيد المطران المرتسم ورفعها إلى فوق مسلّماً إياه العكاز، فبارك به المؤمنين.

وقرأ المطران الجديد إنجيل الراعي الصالح وهو جالس على كرسي، يحمله بعض الكهنة والرهبان والشمامسة على أكتافهم، وسط التصفيق وأهازيج الفرح.

ثم ارتجل نيافة المطران جورج صليبا كلمة طيّبة شكر فيها قداسته على زيارته الأبوية إلى أبرشية جبل لبنان وترؤّسه القداس الإلهي ورسامة الأب الربان نثنائيل يوسف مطراناً، مشيراً إلى أنها الرسامة الأسقفية الأولى في هذه الكنيسة الجديدة الرائعة الجمال، بل الرسامة الأسقفية الأولى في عهد قداسته في لبنان، مهنّئاً المطران الجديد وأبناء أبرشيته الجديدة، ومرحّباً بجميع المؤمنين القادمين من الإمارات وسوريا والعراق وألمانيا.

وبعدها ألقى المطران الجديد كلمة روحية رائعة تحدّث فيها عن سموّ درجة رئاسة الكهنوت الذي نالها بوضع يمين قداسته، شاكراً عطية الله ومحبة قداسته وثقته، متعهّداً بخدمة الأبرشية التي أوكلت إليه رعايتها بكل ما أوتي من عزيمة وقوة.

وشكر نيافة المطران جورج صليبا وأبرشية جبل لبنان على كل الخدمات والتسهيلات التي قدّموها لإنجاح الرسامة، وشكر الأحبار الأجلاء والآباء الكهنة والرهبان والشمامسة والراهبات والمؤمنين، من أبناء أبرشيته الجديدة في الإمارات العربية والخليج العربي، ومن لبنان وسوريا والعراق وألمانيا، وخصّ بالشكر أهله وذويه وأقاربه وأصدقاءه.

وتابع المطران الجديد القداس الإلهي، وفي نهايته منح المؤمنين البركة الختامية. وبعد التناول، انتقل قداسته والأحبار الأجلاء إلى صالون الكنيسة، حيث ألبس قداسته المطران الجديد الجبّة والقاووغ، وقلّده صليب الصدر وأيقونة السيدة العذراء، ثم سلّمه عصا الرعاية.

بعدئذٍ تقدّم المؤمنون من قداسته للثم يمينه ونيل بركته، ثم هنّأوا المطران الجديد.

وانتقل الجميع إلى مطعم المعصرة في القليعات، حيث بارك قداسته مأدبة الغداء التي دعت إليها النيابة البطريركية في الإمارات والخليج العربي بهذه المناسبة المباركة.

باسم أبرشية جبل لبنان وطرابلس، مطراناً وكهنةً ومؤسسات ومؤمنين، نهنّئ نيافة الحبر الجليل المطران مار برثلماوس نثنائيل يوسف النائب البطريركي في الإمارات العربية المتحدة والخليج العربي، ونتمنى له خدمة مباركة ومثمرة، مكلّلة بالنجاح والتوفيق، ولأبرشيته الجديدة كل الازدهار والتقدّم. ألف مبروك، ولسنين عديدة مديدة يا سيدنا.

http://www.syriacorthodox-mlb.org/news.php?id=757

الخبر بالصور