الإثنين, 25 أيلول 2017    |     الرئيسية    اتصل بنا
لمتابعة أحدث الأخبار، يمكنكم زيارة موقعنا باللغة الإنكليزية: /syriacpatriarchate.org/category/news               زوارنا الأعزاء يمكنكم أيضاً متابعة أخبارنا وزيارتنا والتواصل معنا عبر الفيس بوك من خلال العنوان التالي Syrian Orthodox Patriarchate               والصفحة المخصصة لقداسة سيدنا البطريرك على العنوان التالي: His Holiness Patriarch Moran Mor Ignatius Aphrem II               يمكنكم مراسلتنا عبر البريد الإلكتروني التالي: (malkhori4@gmail.com)               لمن يرغب بالاطلاع على أعمال هيئة مار أفرام السرياني البطريركية للتنمية يرجى زيارة صفحة الهيئة على الفيس بوك من خلال العنوان التالي St. Ephrem Patriarchal Development Committee              
الرئيسية > أنباء البطريركية > نيافة الحبر الجليل مار فيلكسينوس متياس نايش نائباً بطريركياً على النيابة البطريركية في ألمانيا
نيافة الحبر الجليل مار فيلكسينوس متياس نايش نائباً بطريركياً على النيابة البطريركية في ألمانيا
بعد الكثير من اللقاءات والاجتماعات، والتي دامت لسنوات ما بين البطريركية الجليلة بدمشق وعدد من اللجان الأسقفية وأبناء الكنيسة السريانية في ألمانيا إكليروساً وعلمانيين، ونظراً لتفاقم الأزمة الإدارية في شؤون الكنيسة في ألمانيا وفي دير مار يعقوب السروجي، وحباً بالسلام ووحدة الكنيسة المقدسة، اختار الروح القدس نيافة الحبر الجليل مار فيلكسينوس متياس نايش المعاون البطريركي ومدير كلية مار أفرام السرياني اللاهوتية في معرة صيدنايا، ليكون مطراناً نائباً بطريركياً على النيابة البطريركية في ألمانيا ورئيساً لدير مار يعقوب السروجي.

تقرر ذلك في اللقاء الأخير الذي دعا إليه قداسة سيدنا البطريرك المعظم موران مور إغناطيوس زكا الأول عيواص الكلي الطوبى في دير مار يعقوب البرادعي ـ العطشانة ـ بكفيا ـ لبنان، في الفترة ما بين 23 و25 تشرين الأول 2012، وقد حضرته لجنة أسقفية كان المجمع المقدس قد فوّضها بمتابعة موضوع ألمانيا، كما حضره ممثلون عن الكنائس والمجالس الملية في النيابتين البطريركيتين في شمال ألمانيا وجنوبها.

وبعد المداولات ومراجعة تقارير اللجان الأسقفية السابقة، واستعراض استفتاء أبناء الكنيسة في ألمانيا، قرر قداسة سيدنا البطريرك ما يلي:
1ـ أن تكون ألمانيا أبرشية واحدة.
2ـ تعيين نيافة الحبر الجليل مار فيلكسينوس متياس نايش نائباً بطريركياً لأبرشية ألمانيا كاملة، ورئيساً لدير مار يعقوب السروجي.
3ـ يدرس نيافته وكهنة الأبرشية ومجالسها الملية جميع المواضيع الإدارية والرعوية والمالية وغيرها التي تحتاج إلى حلول سريعة.
4ـ ليس لأحد بعد اليوم الاتصال بالبطريركية أو مراجعتها بشأن أبرشية ألمانيا إلا من خلال راعي الأبرشية نيافة الحبر الجليل مار فيلكسينوس متياس نايش.

هذا وتعد الآن التجهيزات اللازمة لحفل تسنم نيافة المطران متياس إدارة أبرشية ألمانيا، وجلوسه على كرسيها الأسقفي، وإن شاء الله فإن قداسة سيدنا البطريرك سيقوم شخصيّاً بإتمام طقس التجليس في وقت يُحدد لاحقاً، وذلك عربون محبة وتقدير من قداسته لنيافة المطران متياس نايش الذي خدم بأمانة وإخلاص طيلة السنوات الطويلة الماضية وكان مثالاً للراعي الصالح والخادم الأمين.


ونيافة المطران متياس نايش:
ـ هو خريج كلية مار أفرام السرياني اللاهوتية ـ معرة صيدنايا.
ـ وشحه قداسة سيدنا البطريرك بالإسكيم الرهباني بتاريخ 17 أيار 1998.
ـ رسمه قداسته كاهناً بتاريخ 20 شباط 2000.
ـ 2001 عيّنه مرشداً روحياً لكلية مار أفرام السرياني اللاهوتية، ومسؤولاً مالياً عن دير مار أفرام السرياني، وقلده الصليب المقدس في العام نفسه.
ـ 2002 معاوناً لمدير كلية مار أفرام السرياني اللاهوتية.
ـ 2004 وحتى اليوم مديراً لكلية مار أفرام السرياني اللاهوتية.
ـ 2006 أوفده قداسة سيدنا البطريرك للدراسة الخاصة في جامعة أوكسفورد ـ المملكة المتحدة.
ـ 7/1/2007 رسمه قداسة سيدنا البطريرك مطراناً معاوناً بطريركياًَ ومديراً للكلية اللاهوتية.
ـ 2007 فوضه المجمع المقدس بالقيام بزيارات تفقدية إلى الكنائس في ألمانيا، وعيّن مسؤولاً عن بعض الكنائس التي كانت إدارتها تابعة للبطريركية مباشرة.
ـ 2008 عضو اللجنة الدائمة لعائلة الكنائس الشرقية الأرثوذكسية في الشرق الأوسط.
ـ 2008 تسلّم إدارة المجلة البطريركية.
ـ 2008 مثل قداسة سيدنا البطريرك والكنيسة السريانية الأرثوذكسية في مؤتمر لامبث بلاس، المؤتمر العالمي للكنيسة الأنجليكانية.
ـ 2009 وحتى اليوم رئيساً لرابطة كليات ومعاهد اللاهوت في الشرق الأوسط.
ـ رافق قداسة سيدنا البطريرك في جميع زياراته الرسولية والخاصة منذ عام 2003 وحتى اليوم، ومثل قداسته والكنيسة السريانية الأرثوذكسية في الكثير من اللقاءات والاجتماعات الدولية والمسكونية والكنسية في الشرق الأوسط وأوروبا.

يتمتع نيافته بقلم سرياني فريد قلّ نظيره في الوقت الحاضر، وله في الكتابة السريانية باع طويل وخاصة في دراسة مؤلفات الآباء السريان، وحقق الكثير من المخطوطات واهتم بتأليف وطباعة بعض الكتب (سنونيثو ـ ميامر مار سويريوس ـ تفسير صلاة أبانا الذي في السموات للمفريان مار شمعون المانعمي نسر أنطاكية «سيرة حياة البطريرك يعقوب الثالث» ـ البطريرك القدوة والمنار «بالاشتراك مع نيافة المطران متى روهم» ـ وغيرها....).
بالإضافة لإتقانه الألحان الكنسية والطقسية لمختلف المدارس السريانية (مدرسة دير الزعفران ـ مدرسة دير مار كبرئيل ـ مدرسة الموصل ـ مدرسة صدد وغيرها).

الخبر بالصور