الخميس, 25 نيسان 2019    |     الرئيسية    اتصل بنا
لمتابعة أحدث الأخبار، يمكنكم زيارة موقعنا باللغة الإنكليزية: /syriacpatriarchate.org/category/news               زوارنا الأعزاء يمكنكم أيضاً متابعة أخبارنا وزيارتنا والتواصل معنا عبر الفيس بوك من خلال العنوان التالي Syrian Orthodox Patriarchate               والصفحة المخصصة لقداسة سيدنا البطريرك على العنوان التالي: His Holiness Patriarch Moran Mor Ignatius Aphrem II               يمكنكم مراسلتنا عبر البريد الإلكتروني التالي: (malkhori4@gmail.com)               لمن يرغب بالاطلاع على أعمال هيئة مار أفرام السرياني البطريركية للتنمية يرجى زيارة صفحة الهيئة على الفيس بوك من خلال العنوان التالي St. Ephrem Patriarchal Development Committee              
الرئيسية > أنباء البطريركية > «لأننا أبناء الحياة» أمسية ميلادية لجوقة مار أفرام السرياني البطريركية بدمشق
«لأننا أبناء الحياة» أمسية ميلادية لجوقة مار أفرام السرياني البطريركية بدمشق
بمناسبة عيد الميلاد المجيد، أحيت جوقة مار أفرام السرياني البطريركية بدمشق بقيادة الأستاذ شادي إميل سروة، أمسية ميلادية مرتلة بعنوان «لأننا أبناء الحياة»، تضمنت تأملات ميلادية وتضرعات إلى السيد المسيح ليعم السلام في سورية، وفي سائر أرجاء المسكونة، وتميزت هذه الأمسية بمشاركة السيدة رانيا شلهوب والأستاذ ميشيل سنونو.

ولكي تصل الجوقة إلى الغاية المرجوة وهي إمكانية حضور أكبر عدد من الناس لهذه الأمسية، فقد أحيت جوقة البطريركية السريانية بدمشق أمسيتها «لأننا أبناء الحياة» في ثلاثة أماكن مختلفة، حلق فيها جميع الحاضرين في رحلة روحية إلى السماء، استطاعت الجوقة خلالها أن تدخل الأمل والرجاء في قلوب الناس، وأن ترسم البهجة والسرور على وجوههم، من خلال الترانيم والتأملات الارتجالية التي قام بها بعض أعضاء الجوقة وأعضاء مركز التربية الدينية البطريركي.

ففي مساء يوم الثلاثاء 18/12/2012 كانت الأمسية الأولى، في كاتدرائية مار جرجس البطريركية بدمشق، حضرها غبطة البطريرك غريغوريوس الثالث لحام بطريرك أنطاكية وسائر المشرق والإسكندرية وأورشليم للروم الملكيين الكاثوليك، وسيادة المطران سمير نصار مطران أبرشية دمشق المارونية، وسيادة الأسقف بولس السوقي النائب البطريركي بدمشق، والمطران جان قواق مدير الديوان البطريركي بدمشق، والآباء الكهنة وجمهور غفير من المؤمنين.

أما الأمسية الثانية فقد أقيمت مساء يوم الخميس 20/12/2012 في كنيسة سيدة دمشق للروم الملكيين الكاثوليك، حضرها سيادة الأسقف بولس السوقي، والمطران جان قواق، والمطران متى الخوري، والأب الفاضل الياس زحلاوي وكهنة الكنيسة، وفي نهايتها تم تكريم السيدة رانيا شلهوب والأستاذ ميشيل سنونو بأيقونات للسيد المسيح والسيدة العذراء مريم.

ومسك الختام كان مساء يوم السبت 22/12/2012 في كنيسة مار يوسف للروم الملكيين الكاثوليك ـ الدويلعة، تميزت بحضور سيادة المطران أرماش نالبنديان مطران دمشق للأرمن الأرثوذكس، وكهنة الرعية، وفي ختامها تم تكريم الأستاذ شادي إميل سروة.

اهتمّت الجوقة في أمسيتها أن تقدم ترانيم وأناشيد ميلادية باللغتين السريانية والعربية، من وحي الميلاد الإلهي، الذي أمل الجميع أن يكون هذا العام في سورية.

ويطيب لنا أن ننشر ههنا النص الكامل لـ (بروشور) الحفلة الذي وزع على جميع الحاضرين:

جوقة مار أفرام السرياني البطريركية ـ دمشق
هي جوقة بطريركية أنطاكية وسائر المشرق للسريان الأرثوذكس بدمشق، أسسها قداسة البطريرك مار إغناطيوس زكا الأول عيواص في كاتدرائية مار جرجس، سنة 1980.
هدفها خدمة الطقوس الكنسية المختلفة، والحفاظ وتسليط الضوء على التراث السرياني الغنائي الديني والشعبي، والمشاركة الفعالة في الحياة الموسيقية السورية.
للجوقة العديد من الإنتاجات الخاصة بها من ترانيم وأغاني وطنية فتعاونت مع الشعراء: وداد طويل عبد النور، جوزيف ابي يونس، عبود سعدو، والمثلث الرحمات المطران اسحق ساكا، وممن لحّن لهذه الجوقة شادي سروة ومهند حايك.
من أعمالها: القلب الجديد – بلادي يا جنة ع الأرض – أمي – آحيقار - أنطاكيا - شآم.
أحيت الجوقة العديد من الأمسيات في سوريا ولبنان ومن أبرزها أمسيات مع السيدة ميادة بسيليس ومغنية السولو عبير نعمة، وحكمت مارديني، كما أحيت الجوقة مع الفرقة السيمفونية الوطنية السورية في قصر المؤتمرات بدمشق حفلاً موسيقياً كبيراً بعنوان "سريانيات".
شاركت الجوقة بعدة مهرجانات للموسيقا الدينية من أهمها مشاركتها في "قيثارة الروح" مهرجان الترنيمة والأغنية الإنسانية في جميع دوراته حيث نالت أعمالها الجديدة جوائز أفضل لحن وأفضل عمل عن فئة الترنيمة، كما شاركت أيضاً في مهرجان الموسيقا الدينية الذي أقامته السفارة الإسبانية ومعهد ثربنتس في قصر العظم والاحتفالية العالمية للقديس بولس التي أقيمت على مسرح الأوبرا بدمشق.
يغني مسيرة الجوقة روحياً نيافة المطران جان قوّاق مدير الديوان البطريركي، ويديرها فنياً شادي إميل سروة، يساعده موسيقياً حازم جبور، جورج مارديني، وإدارياً ريتا رزقو، باسمة سلامة، فادي مواس، لؤي عبودي، ريمون سلوم، نهلة شهرستان، تولين حنا.

لأننا أبناء الحياة
لأننا أبناءُ الحياةْ... تعبيرٌ قد يبدو للبعضِ تعبيراً غريباً في زمنٍ نكادُ نفقدُ فيه مقوماتِ الحياةِ حسبَ مقاييس البشر، وقد يبدو لآخرينَ شعاراً فلسفياً فاقداً معناهُ في ظلِ فلسفةِ الموتِ المسيطرة، وقد يبدو بأحسنِ الأحوالِ عنواناً لأمسية...
أحبائي: على اختلافِ تجاربِكُم وانعكاساتِ هذه المرحلةِ على حياتِكُم، ندعوكم لنتذكر معاً تعاليمَ السيدِ المسيح التي تدعونا للفرحِ وسطَ الأحزانِ والآلام... ففي الميلاد تَبعَ آلامَ العذراءِ تهاليلُ الملائكةِ في السماءِ وهم يَهتفونَ: "المجد لله في العلى، وعلى الأرض السلام، والرجاءُ الصالحُ لبني البشر"، وقبيل آلامهِ نراهُ يحتفلُ بالعشاءِ مع تلاميذه... وعندَ الصليبِ أيضاً نرى أمَّهُ العذراءَ مريمَ تبكيه بحرقة، ولكنها أبصرت فرحاً إذ عاينت مجدَ قيامتِه... إذاً نحنُ محكومُونَ برجاءِ القيامةِ، مؤمنونَ أن الله معنا فهو القائل: "لا تخف، أنا معك...".
"لأننا أبناء الحياة"، عنوانٌ اخترنَاهُ لأمسيَتِنَا، لكننا نطمَحُ أن يكونَ عنواناً للمرحلةِ الصعبةِ التي نَمُرُّ بها... وشعاراً لحياتنا في هذا الزمن القاسي...
أمسيتُنَا اليومَ ليست هروباً من الواقعِ الأليمِ الذي نحياهُ ونعيشُهُ، ولأننا أبناءُ النورِ لم نعتدْ أن نهرُبَ أبداً، ونعرِفُ أنَّ الرسالةَ التي حمّلنَا إياها الربُّ يسوعُ: هي محاولةُ التغييرِ لكن إلى الأفضل، برجائنا وإيماننا بخلاص السيد المسيح نطلب أن نرى الواقعَ بعينِ الرجاءِ، ولتكن هذهِ الأمسيةُ فُسحةَ نورٍ يُطِلُ علينا من خلالها بريقُ أملٍ تفاؤلي يدفعُنا إلى الثقة بمعونة الربِّ، فنتكلَ عليه اتكالَ الأطفالِ على آبائهم.

شادي إميل سروة
من مواليد دمشق 1972 تتلمذ موسيقياً على يد والده عازف الكمان المعروف إميل سروة. ملحن وكاتب غنائي غير محترف له أكثر من37 عملاً تتنوع بين حواريات غنائية وأغاني وطنية وترانيم روحية نذكر منها من سوريا أرض الحب، شآم، القلب الجديد، أبواب الشام، محكمة الزمن الجريح، أيُ صلاةٍ. اختص بتدريب فرق الغناء الجماعي وقاد العديد من جوقات دمشق والمحافظات السورية، في أمسيات في سوريا ولبنان 1994 ـ 2010.
أسس الجوقة المشتركة لكنائس دمشق وقدم معها في أكثر من محافظة العديد من الأمسيات الغنائية الوطنية منها "منحميها سوى، من أجل عينيك يا قدس، سلامي أعطيكم 1998 ـ 2006.
منسق اللجنة الفنية لزيارة قداسة البابا يوحنا بولس الثاني لسوريا 2001.
أعد وأخرج العديد من الأمسيات الغنائية والموسيقية كان أهمها "سريانيات" في قصر الأمويين للمؤتمرات بدمشق. الإحتفالية العالمية لعام للقديس بولس التي أقيمت على مسرح الأوبرا 2009.
مدير مهرجان "قيثارة الروح" مهرجان الترنيمة والأغنية الإنسانية في سوريا، والمخرج لجميع أمسياته الفنية 1989 ـ 2010.
أشرف فنياً على إنتاج أكثر من 13 البوم ضم العديد من الأغاني الوطنية و الترانيم الدينية 1996.

رانيا شلهوب
مواليد دمشق 1975، خريجة جامعة دمشق- كلية الاقتصاد. البداية كانت بعمر 9 سنوات بأداء فردي مع جوقة الفرح.
حصلت على المرتبة الأولى على مستوى سوريا في مجال الغناء الفردي بعمر 10 سنوات، كما حصلت على بعثة تكريم إلى الأردن من وزارة التربية للأطفال الموهوبين.
مرنمة فردية في جوقة مار فرنسيس في كنيسة اللاتين بدمشق 1999.
عضو في جوقة قوس قزح - الجوقة المشتركة لكنائس دمشق ـ جوقة شام 2009.
أحيت العديد من الأمسيات المرتلة في كنائس دمشق نذكر منها قلبي مغارة - ميلادي فرح وسلام - عينك ع وطنا – أعيدي سلاماً فقدناه 2009 ـ 2012.
قدمت ألبومها الخاص الأول بعنوان سوريا عم تندهلك وضم بالإضافة إلى ترانيم دينية أغاني جديدة مثل سوريا لا تدمعي ـ يا عدرا عينك ع الشام 2012.

ميشيل سنونو
مواليد دمشق 1989.
سنة رابعة كلية الحقوق في جامعة دمشق، ويدرس في المعهد العالي للموسيقا بدمشق، اختصاص غناء شرقي في السنة الخامسة وذلك على يد الأساتذة (الياس زيات - لبانة قنطار - آراكس شاكجيان - باسل صالح).
شارك مع المؤلف الموسيقي نوري اسكندر في مهرجان مساحات شرقية في دار الأوبرا بدمشق 2011.
قدم مع المؤلف الموسيقي عابد عازرية عمل إنجيل يوحنا ، في مهرجان فاس للموسيقا المقدسة بالمغرب وأوبرا نيس وأوبرا مرسيليا بفرنسا 2009.
عضو في كورال الحجرة التابع للمعهد العالي للموسيقا وهو حالياً مغني منفرد فيه وقدم معه عدة حفلات داخل وخارج سوريا أهمها احتفاليات (الفصح - اورفيتو - إيطاليا 2011/ استقلال الجزائر الخمسين 2012).


أعضاء الجوقة المشاركين في هذه الأمسية
ماري نصرالله ـ سونيا موسى ـ داني دحدل ـ أنطوانيت ميدع ـ مازن خوري ـ سيدي الخوري ـ ديالا كركور ـ آرام خزعل ـ مايا دولة ـ شادي دحدوح ـ راكيل كرم ـ باسمة سلامة ـ مروان دولة ـ طوني سالك ـ ربا حنحون ـ بتول خوري ـ ميار خزعل ـ غسان حنا ـ رمزة الحمصي ـ تولين حنا ـ نتالي الصدي ـ فادي مواس ـ رهف أبو النصر ـ جاك صباغ ـ ندى مواس ـ كارولين طحان ـ رواد أبو حمد ـ جورج مارديني ـ نهلة شهرستان ـ كريستين مطر ـ روزيت كرم ـ جوزيف طعمة ـ نيفين اسحق ـ كريستين الخوري ـ ريتا رزقو ـ جولين جرجس ـ هبة شعلة ـ لارا مطر ـ ريتا طحان ـ جيزيل خليل ـ هلا حميدية ـ لؤي خزعل ـ ريمون سلوم ـ جيمي برو ـ هنادي الخوري ـ لؤي عبودي ـ سارة لطيفة ـ حازم عثمان ـ هيدرا ملكي ـ مارلين خوري ـ سالي معراوي ـ خانم مراني.

العازفون: بيانو: حازم جبور ـ قانون: جاك صباغ ـ عود: طوني سالك.

إعداد وتنفيذ: الموسيقا حازم جبور ـ استديو غايا.

هندسة صوت: رامي عشي.
كتابة التأملات: سلاف ابراهيم ـ بتول خوري ـ روزيت كرم ـ لؤي خزعل ـ خانم مراني.

Power point: فادي مواس ـ لؤي عبودي

تنظيم: المهندس حسان جبور ـ وفرفة رائحة المسيح الزكية للجامعين في مركز التربية الدينية البطريركي للسريان الأرثوذكس بدمشق.

شكر خاص:
ـ كنيسة سيدة دمشق للروم الملكيين الكاثوليك بالقصور.
ـ كنيسة مار يوسف للروم الملكيين الكاثوليك بالدويلعة.
ـ بطريركية أنطاكية وسائر المشرق للسريان الأرثوذكس.

الخبر بالصور