الإثنين, 27 أيار 2019    |     الرئيسية    اتصل بنا
لمتابعة أحدث الأخبار، يمكنكم زيارة موقعنا باللغة الإنكليزية: /syriacpatriarchate.org/category/news               زوارنا الأعزاء يمكنكم أيضاً متابعة أخبارنا وزيارتنا والتواصل معنا عبر الفيس بوك من خلال العنوان التالي Syrian Orthodox Patriarchate               والصفحة المخصصة لقداسة سيدنا البطريرك على العنوان التالي: His Holiness Patriarch Moran Mor Ignatius Aphrem II               يمكنكم مراسلتنا عبر البريد الإلكتروني التالي: (malkhori4@gmail.com)               لمن يرغب بالاطلاع على أعمال هيئة مار أفرام السرياني البطريركية للتنمية يرجى زيارة صفحة الهيئة على الفيس بوك من خلال العنوان التالي St. Ephrem Patriarchal Development Committee              
الرئيسية > أنباء البطريركية > اللقاء العاشر لمجلس الكنائس العالمي
اللقاء العاشر لمجلس الكنائس العالمي
تحت شعار ‘God of Life, Lead us to Justice and Peace’ "يا آله الحياة، قدنا الى العدالة والسلام" ، وفي مدينة بوسان في جمهورية كوريا الجنوبية، وخلال الفترة ما بين 30 تشرين الاول و 8 تشرين الثاني 2013، عقد مجلس الكنائس العالمي لقاءه العاشر. وقد مَثل كنيستنا وفد برئاسة نيافة المطران مار أوسطاثاوس متى روهم، عضو اللجنة المركزية لمجلس الكنائس العالمي، وكل من أصحاب النيافة الأحبار الأجلاء مار غريغوريوس جوزيف ومار يوستينوس بولس سفر، ومار بوليكاربوس اوكين ايدين، ومار أوسطاثاوس اسحق، ومار ثاوفيلوس قرياقس، ومار أفرام ماثيو، والدكتورة ثيودورا عيسى، والأفدياقون ثيودور عيسى، والسيد جورج هزو. وحضر سيادة المطران مار أوسابيوس قرياقس بصفة مستشار. ومن كنيستنا في دمشق سوريا حضرت الآنستان كريستين الخوري وهلا حميدية كمساعدتين.

وقد كان لأعضاء الوفد والمندوبين مواقف مهمة خلال هذا اللقاء. حيث قام المطران روهم بتلاوة الإنجيل المقدس باللغة الآرامية السريانية في صلاة الافتتاح. وقاد إحدى جلسات الدرس الإنجيلي على مدى اللقاء . أما المطران آيدين فقد شارك في اجتماعات لجنة القوانين، وكان المطران ثاوفيلوس قرياقس عضوا في لجنة الترشيح. وألقى المطران أوسابيوس قرياقس كلمة حول المساعدات التي تقوم بها المراكز للفقراء والمحتاجين. أما الدكتورة ثيودورا عيسى قد عُينت من قبل السكرتير العام للمجلس كعضوة في لجنة العمل، ومديرة محاورة في المحادثة المسكونية "Economy of Life: Overcoming Greed to eradicate Poverty" التي دارت لمدة تسعين دقيقة على مدى أربعة أيام خلال فترة اللقاء.

خلال هذه المحادثة المسكونية قام المطران آيدين وبناء على تنسيب من رئيس الوفد المطران روهم، بافتتاح الجلسة الأولى بالصلاة باللغة السريانية بعد تقديم نبذة مختصرة عن لغتنا السريانية الآرامية التي تقدست بلسان سيدنا يسوع المسيح، ووالدته الطاهرة، وتلاميذه الأطهار. هذا وقد تحدث العديد من الخبراء في الأمور المسكونية، واللاهوتية، والاقتصادية، والأخلاقية خلال هذه المحادثة موجهين المشتركين لنقاش يدور حول هذه الأمور مما أسفر عن مقترحات وتحديات وجهها الفريق الإداري لهذه المحادثة بقيادة الدكتورة ثيودورا للمجلس وقد تم تبنيها من خلال التقرير الصادر عن لجنة الشؤون العامة للمجلس الذي تم تقديمه في اليوم الأخير للقاء. وعلاوة على ذلك قام أعضاء الوفد السرياني الأرثوذكسي بالمشاركة في الصلاة الأرثوذكسية “Oriental” التي تمت في اليوم قبل الأخير للقاء حيث تمت الصلاة لردء الخطر عن المسيحيين أينما كانوا والطلب للإفراج عن المطرانين المخطوفين.
هذا وقد كان لوفدنا وقفات ومداخلات عدة خلال الجلسات بخصوص الوضع المسيحي عامة ووضع الطائفة السريانية الأرثوذكسية خاصة في الشرق الأوسط والعالم اجمع، والمذبحة التي جرت في سنة 1915 وغيرها من الأمور الهامة بحق طائفتنا السريانية الأرثوذكسية في العالم. وهنا لا بد من ذكر كل من المطران روهم، والمطران آيدين، والمطران سفر، والمطران قرياقس، والشماس ثيودور والسيد هزو على ما أبدوه من غيرة خالصة نحو الكنيسة المقدسة. أضف إلى ذلك اللقاءات المختلفة مع الإخوة من الطوائف الأرثوذكسية واللقاءات الصحفية التي تمت مع الصحافة الكورية والأجنبية داعين الجميع للصلاة من أجل خلاص الشعب المسيحي من المحنة، والإفراج عن المطارنة المخطوفين وجميع المظلومين.

وخلال اللقاء تم انتخاب اللجنة المركزية الجديدة لمجلس الكنائس، ويسرنا أن نقول إن كنيستنا وخلال هذا اللقاء وللمرة الأولى حصلت على مقعدين في هذه اللجنة، أحدهما يشغله المطران متى روهم والمقعد الجديد كان من نصيب الدكتورة ثيودورا عيسى وهي المرة الأولى أيضاً لكنيستنا أن تمثل فتاة سريانية علمانية الكنيسة المقدسة في هذا المحفل المسكوني.

وفي صلاة الختام تم الطلب من أعضاء اللجنة المركزية المنتخبين حديثا التوجه إلى المذبح طلبا للبركة وعند مغادرتهم المذبح تم تسليمهم "بيضة" تشبها بعيد الفصح المجيد لمنحهم القوة اللازمة للقيام بالمسؤوليات الملقاة على عاتقهم في الأعوام المقبلة.

الخبر بالصور