الجمعة, 24 أيار 2019    |     الرئيسية    اتصل بنا
لمتابعة أحدث الأخبار، يمكنكم زيارة موقعنا باللغة الإنكليزية: /syriacpatriarchate.org/category/news               زوارنا الأعزاء يمكنكم أيضاً متابعة أخبارنا وزيارتنا والتواصل معنا عبر الفيس بوك من خلال العنوان التالي Syrian Orthodox Patriarchate               والصفحة المخصصة لقداسة سيدنا البطريرك على العنوان التالي: His Holiness Patriarch Moran Mor Ignatius Aphrem II               يمكنكم مراسلتنا عبر البريد الإلكتروني التالي: (malkhori4@gmail.com)               لمن يرغب بالاطلاع على أعمال هيئة مار أفرام السرياني البطريركية للتنمية يرجى زيارة صفحة الهيئة على الفيس بوك من خلال العنوان التالي St. Ephrem Patriarchal Development Committee              
الرئيسية > أنباء البطريركية > قداسة سيدنا البطريرك يتفقد العوائل الموصلية النازحة إلى مدينة دهوك
قداسة سيدنا البطريرك يتفقد العوائل الموصلية النازحة إلى مدينة دهوك
مع صباح يوم السبت 14/6/2014 كانت أولى زيارات قداسة سيدنا البطريرك مار إغناطيوس أفرام الثاني الكلي الطوبى التفقدية كانت إلى مدينة دهوك بصحبة أصحاب النيافة الأحبار الأجلاء والآباء الكهنة، ولدى وصول قداسته إلى باحة كنيسة الشهيد مار أيث ألاها كان باستقبال قداسته سيادة المطران ربان القس رئيس أبرشية دهوك والعمادية للكلدان والخوري فائز الشماني راعي كنيسة العذراء سيدة السريان في دهوك والأب جميل نيسان راعي كنيسة الشهيد مار أيث ألاها والخور اسقف فيليب داود من كنيسة المشرق الآشورية والأب افرام يوأنيس راعي كنيسة باختمي وصوركا لكنيسة المشرق الآشورية، كما جرى لقداسته استقبال بزياح من قبل الرعية والشمامسة وبعد دخول قداسته إلى كنيسة الشهيد مار أيث ألاها أدى مع الحاضرين الصلوات الطقسية الخاصة بالزيارة ثم ألقى نيافة المطران مار نيقوديموس داؤد شرف كلمة رحب خلالها بقداسته وبالسادة المطارنة والحضور، مؤكداً بأن قداسة سيدنا البطريرك ما ارتضى إلا أن يكون مع أبنائه النازحين من الموصل لا سيما في هذه الظروف الصعبة التي تعصف بالبلاد. وكانت كلمة أخرى للأب الخوري فائز الشماني راعي الكنيسة في دهوك.

ثم ارتجل قداسته كلمة باللغتين السريانية والعربية قال فيها: أشكر الرب الاله الذي منحني هذه الفرصة ان أكون معكم اليوم حيث جمعكم في هذا المكان المبارك، وأضاف: لقد بدأت بزيارة كنيسة أم الزنار في حمص وبلدة صدد السورية واليوم تشاء العناية الالهية ان أقوم بزيارة أبرشية الموصل العزيزة ومن خلالها إلى عراق الآباء والأجداد وإقليم كوردستان العزيز، لأنقل إليكم محبة وصلوات الإخوة في العالم، وأشعر بالألم لأني أراكم مُهجرين من بيوتكم فتنضمون إلى أبناء شعبنا السرياني وبكل طوائفه الذي تعرض للاضطهاد لكنها حافظ على إيمانه وثبت في كنيسته ووطنه، وأشار قداسته إلى ان الكنيسة ستحتفل بعد شهور بمرور مئة عام على بدء مذابح سيفو التي ذهبت ضحيتها اكثر من نصف مليون وكأن سيفو لاتزال مستمرة علينا.

ثم استمع قداسته إلى مداخلات بعض العوائل التي نزحت من الموصل حيث روت كل عائلة قصتها أثناء النزوح. وختاماً ألقى سيادة المطران ربان القس كلمة رحب خلالها بقداسة البطريرك قائلاً أنتم بين إخوانكم وأهلكم فنحن فرحون بوجودكم معنا وأضاف القس نحن مع المسار الصحيح لوحدة الكنيسة فأنتم الآن في كوردستان الحبيبة فباسمكم جميعا نشكر الرئيس مسعود البارزاني على ما يقدمه من رعاية واهتمام للمسيحيين في الإقليم، وفي ختام اللقاء بارك قداسة البطريرك جميع الحاضرين متمنياً لهم التوفيق والعودة إلى بيوتهم في الموصل بأمان وسلام.

الخبر بالصور