السبت, 25 أيار 2019    |     الرئيسية    اتصل بنا
لمتابعة أحدث الأخبار، يمكنكم زيارة موقعنا باللغة الإنكليزية: /syriacpatriarchate.org/category/news               زوارنا الأعزاء يمكنكم أيضاً متابعة أخبارنا وزيارتنا والتواصل معنا عبر الفيس بوك من خلال العنوان التالي Syrian Orthodox Patriarchate               والصفحة المخصصة لقداسة سيدنا البطريرك على العنوان التالي: His Holiness Patriarch Moran Mor Ignatius Aphrem II               يمكنكم مراسلتنا عبر البريد الإلكتروني التالي: (malkhori4@gmail.com)               لمن يرغب بالاطلاع على أعمال هيئة مار أفرام السرياني البطريركية للتنمية يرجى زيارة صفحة الهيئة على الفيس بوك من خلال العنوان التالي St. Ephrem Patriarchal Development Committee              
الرئيسية > أنباء البطريركية > برعاية قداسة سيدنا البطريرك: الاحتفال باليوبيل الذهبي لفوج مار أفرام السرياني الكشفي
برعاية قداسة سيدنا البطريرك: الاحتفال باليوبيل الذهبي لفوج مار أفرام السرياني الكشفي
ببركة وحضور قداسة سيدنا البطريرك مار إغناطيوس أفرام الثاني الكلي الطوبى احتفل فوج مار أفرام السرياني الكشفي باليوبيل الذهبي على تأسيسه، وذلك مساء يوم الجمعة 3/10/2014 في مقر النشاطات بحارة الزيتون ـ دمشق. وبحضور أصحاب السيادة والنيافة: مار إياونيس بولس السوقي ومار ديونيسيوس جان قواق ومار تيموثاوس متى الخوري، والآباء الكهنة وحشد من الجمهور يتقدمهم قادة الفوج الكشفي منذ تأسيسه وحتى اليوم.

بعد ترحيب الفرقة الموسيقية بقداسة سيدنا البطريرك وعزف النشيد الوطني للجمهورية العربية السورية وكذلك الصلاة الربانية باللغة السريانية، والوقوف دقيقة صمت احتراماً للشهداء السريان وشهداء سورية، ألقى عميد الفوج القائد ريمون الخوري كلمة ترحيبية بقداسته وبجميع الحضور، واستعرض خلالها تاريخ الفوج وأسماء القادة الذين تتابعوا على قيادة الفوج، ومهنئاً الجميع بهذه المناسبة.

بعد ذلك قدمت فرق الفوج عروضاً رقصية وموسيقية ورقصات نقدية كان لها طيب الأثر في نفوس الحاضرين.

وكانت كلمة بركة لقداسة سيدنا البطريرك المعظم، عبر خلالها عن اعتزازه بأبنائه السريان في دمشق، وعن نشاط الفوج الكشفي بالذات، مهنئاً الجميع بهذه المناسبة، ومؤكداً بأن الكنيسة بجميع فعالياتها ومؤسساتها ما وجدت إلا من أجل خلاص الإنسان الذي هو فقط بالمسيح يسوع.

وأكد قداسته بأننا متمسكون ومتجذرون في أرضنا، وبصفتنا مواطنين مخلصين علينا القيام بواجبنا الوطني تجاه الكنيسة وكذلك الوطن، وما السفر والهجرة إلا هروب من الواقع المرير إلى واقع أكثر مرارة. مشجعاً جميع أبناء الكنيسة على الثبات في أرضنا المقدسة.

وبالمناسبة وزعت الدروع والهدايا التذكارية على القادة القدماء والجدد.

الخبر بالصور