الجمعة, 19 تموز 2019    |     الرئيسية    اتصل بنا
لمتابعة أحدث الأخبار، يمكنكم زيارة موقعنا باللغة الإنكليزية: /syriacpatriarchate.org/category/news               زوارنا الأعزاء يمكنكم أيضاً متابعة أخبارنا وزيارتنا والتواصل معنا عبر الفيس بوك من خلال العنوان التالي Syrian Orthodox Patriarchate               والصفحة المخصصة لقداسة سيدنا البطريرك على العنوان التالي: His Holiness Patriarch Moran Mor Ignatius Aphrem II               يمكنكم مراسلتنا عبر البريد الإلكتروني التالي: (malkhori4@gmail.com)               لمن يرغب بالاطلاع على أعمال هيئة مار أفرام السرياني البطريركية للتنمية يرجى زيارة صفحة الهيئة على الفيس بوك من خلال العنوان التالي St. Ephrem Patriarchal Development Committee              
الرئيسية > أنباء البطريركية > الكنيسة السريانية الارثوذكسية تشارك في اجتماع للجمعية البرلمانية حول الأرثوذكسية في قبرص
الكنيسة السريانية الارثوذكسية تشارك في اجتماع للجمعية البرلمانية حول الأرثوذكسية في قبرص
بتكليف من قداسة سيّدنا البطريرك مار إغناطيوس أفرام الثاني، شارك النائب في البرلمان السويدي السيّد روبيرت خلف في اجتماع للجمعية البرلمانية حول الأرثوذكسية في نيقوسيا في قبرص ممثّلاً عن كنيستنا السريانية الأرثوذكسية وذلك من 22 إلى 25 تشرين الثاني 2014.

وفي كلمته الافتتاحية، حيّا رئيس جمعية البرلمانيين الأرثوذكس السيّد سرغي بوبوف المشاركين وتحدّث عن التحديات الراهنة التي يواجهها البرلمانيون الأرثوذكس في حمل رسالة الأرثوذكسية إلى العالم في ظلّ التغيّيرات السياسية والاجتماعية العديدة.

وفي حلقة نُظِّمَت حول وضع المسيحيين في الشرق الأوسط، شارك النائب خلف حول الأزمات التي نالت من بلاد الشرق الأوسط، لا سيما في سوريا والعراق، متحدّثاً عن استهداف المسيحيّين في الموصل وطردهم منها ومن قرى وبلدات سهل نينوى. وأشار أيضاً في مداخلته أنّ الكنيسة السريانية الأرثوذكسية تساعد قدر الإمكان في التخفيف عن أبنائها وعن جميع المتضرّرين من الشعب السوري جراء الأزمة التي تمرّ بها البلاد. وشدّد أنّ على البرلمانيين الأرثوذكس الضغط على الدول الكبرى لتعزيز الحلول السياسية للأزمة ولدعم المسيحيين بشكل خاص للبقاء في أرضهم.

وضمن فعاليات الاجتماع، كانت لقاءات عديدة مع رؤساء الكنائس الأرثوذكسية وممثليهم. وقد تميّز الاجتماع أنّه برعاية صاحب الغبطة خريسوستوموس الثاني، رئيس أساقفة قبرص للروم الأرثوذكس، الذي التقى المشاركين وباركهم مثمّناً الدور المهمّ الذي يؤدّونه في حمل رسالة الأرثوذكسيّة لخدمة الشعوب والبلاد التي يمثّلونها.

وعلى هامش الاجتماع، التقى أيضاً النائب خلف ببعض أعضاء اللجنة التنفيذية لمجلس الكنائس العالمي حيث عرض معهم كيفية تمتين التعاون بين البرلمانيين الأرثوذكس ومجلس الكنائس لتقديم خدمة أفضل للمسيحيين في العالم أجمع.

الخبر بالصور