الخميس, 23 أيار 2019    |     الرئيسية    اتصل بنا
لمتابعة أحدث الأخبار، يمكنكم زيارة موقعنا باللغة الإنكليزية: /syriacpatriarchate.org/category/news               زوارنا الأعزاء يمكنكم أيضاً متابعة أخبارنا وزيارتنا والتواصل معنا عبر الفيس بوك من خلال العنوان التالي Syrian Orthodox Patriarchate               والصفحة المخصصة لقداسة سيدنا البطريرك على العنوان التالي: His Holiness Patriarch Moran Mor Ignatius Aphrem II               يمكنكم مراسلتنا عبر البريد الإلكتروني التالي: (malkhori4@gmail.com)               لمن يرغب بالاطلاع على أعمال هيئة مار أفرام السرياني البطريركية للتنمية يرجى زيارة صفحة الهيئة على الفيس بوك من خلال العنوان التالي St. Ephrem Patriarchal Development Committee              
الرئيسية > أنباء البطريركية > حفل استقبال رسمي على شرف قداسة سيدنا البطريرك في مقرّ الوزارة في العاصمة برازيليا
حفل استقبال رسمي على شرف قداسة سيدنا البطريرك في مقرّ الوزارة في العاصمة برازيليا

بمناسبة الزيارة الرسولية الأولى لقداسة سيدنا البطريرك مار إغناطيوس أفرام الثاني إلى البرازيل، دعا سعادة السفير ماركوس بيزيرا كالفاو، الأمين العام للوزارة الخارجية البرازيلية، إلى حفل استقبال رسمي على شرف قداسته في مقرّ الوزارة في العاصمة برازيليا، وذلك في السابع والعشرين من تشرين الأول 2016، يرافقه أصحاب النيافة المطارنة الأجلاء: مار تيطس بولس توزا، القاصد الرسولي في البرازيل، ومار سلوانس والأسقف مار فاوستينو خوسي فيليو، بطرس النعمة، مطران حمص وحماة وتوابعهما، ومار كريسوستوموس يوحنا غسالي، النائب البطريركي في الأرجنتين، والأب الربان جوزف بالي، السكرتير البطريركي ومدير دائرة الإعلام، والأب الخوري باولو ميلتون، ولفيف من الكهنة الذين يخدمون في كنائس العاصمة برازيليا.
وقد حضر أيضاً أصحاب السعادة السفراء: كلاوديو فريديريكو أرّودا، المستشار الخاص لرئيس الجمهورية، وفرناندو خوسي، مسعد الأمين العام لشؤون أفريقيا والشرق الأوسط، وليجيا ماريا شيرير، مديرة قسم شؤون الشرق الأوسط، وفريديريكو سالاماو، مدير شؤون الصحافة، وماوريسيو ليريو، جاوو منديز مدير البروتوكول والمراسم، والكسندر بينيا، مدير قسم حقوق الإنسان، وأوجينيو فاركاس، مدير شؤون العلاقات مع الأمم المتحدة، وسواهم من المسؤولين والمستشارين الرفيعي المستوى في الوزارة.
في كلمته، تحدّث قداسة سيدنا البطريرك عن تاريخ الكنيسة السريانية الأرثوذكسية وخاصة في البرازيل من خلال الكنائس التبشيرية والكنائس التي أسستها جماعات المهاجرين الذين قدموا من بلدان الشرق الأوسط ولاسيّما من سورية ولبنان.
بدوره، تحدّث السفير كالفاو عن المجتمع البرازيلي متناولا صفات التسامح والعيش الواحد الذي يتمتّع به هذا المجتمع والذي يحتضن المهاجرين ويعاملهم بمساواة مع جميع المواطنين.
في نهاية حفل الاستقبال، تبادل قداسته والسفراء الهدايا عربون المحبة والاحترام والتقدير.

الخبر بالصور