السبت, 25 أيار 2019    |     الرئيسية    اتصل بنا
لمتابعة أحدث الأخبار، يمكنكم زيارة موقعنا باللغة الإنكليزية: /syriacpatriarchate.org/category/news               زوارنا الأعزاء يمكنكم أيضاً متابعة أخبارنا وزيارتنا والتواصل معنا عبر الفيس بوك من خلال العنوان التالي Syrian Orthodox Patriarchate               والصفحة المخصصة لقداسة سيدنا البطريرك على العنوان التالي: His Holiness Patriarch Moran Mor Ignatius Aphrem II               يمكنكم مراسلتنا عبر البريد الإلكتروني التالي: (malkhori4@gmail.com)               لمن يرغب بالاطلاع على أعمال هيئة مار أفرام السرياني البطريركية للتنمية يرجى زيارة صفحة الهيئة على الفيس بوك من خلال العنوان التالي St. Ephrem Patriarchal Development Committee              
الرئيسية > أنباء البطريركية > بيان صادر عن بطريركية أنطاكية وسائر المشرق للسريان الأرثوذكس
بيان صادر عن بطريركية أنطاكية وسائر المشرق للسريان الأرثوذكس
إثر تفجيرات كنيسة مار بطرس بجانب الكاتدرائية المرقسية في القاهرة، صدر عن بطريركية أنطاكية وسائر المشرق البيان التالي:
البطريرك أفرام الثاني يستنكر التفجير الإرهابي بالقرب من الكاتدرائية المرقسية في القاهرة
بيان صادر عن بطريركية أنطاكية وسائر المشرق للسريان الأرثوذكس
دمشق، الأحد 11 كانون الأول 2016
فور سماعه بالتفجير الإرهابي في كنيسة القديس بطرس بالقرب من الكاتدرائية المرقسية في القاهرة يوم الأحد 11 كانون الأول 2016، والذي ذهب ضحيته أكثر من 25 شهيداً والعديد من الجرحى، استنكر قداسة سيدنا البطريرك مار إغناطيوس أفرام الثاني، بطريرك أنطاكية وسائر المشرق والرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الأرثوذكسية في العالم هذا العمل الإرهابي وجميع التفجيرات التي تحدث في بلدان الشرق الأوسط والتي تهدف إلى زعزعة استقرار البلاد وخلق الفتنة بين أطياف الشعب الواحد.
إنّ قداسته يصلّي من أجل الذين ارتقوا شهداءً جرّاء هذا التفجير لكي يرحمهم الله ويرسل العزاء إلى ذويهم كما يتضرّع إلى الربّ أن يمنح الشفاء العاجل لجميع الجرحى. ويتوجّه قداسة سيّدنا البطريرك مار إغناطيوس أفرام الثاني بالعزاء من أخيه صاحب القداسة الأنبا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، ومن الكنيسة القبطية الأرثوذكسية وأبنائها ومن الشعب المصري عامة.
ويتضرّع قداسته إلى الربّ القدير، مولود المغارة، الذي تتحضّر الكنيسة جمعاء للإحتفال بعيد ميلاده، كي يُنعم على مصر بالأمان فتنتهي هذه الأيّام الصعبة بأسرع وقت وتعود الحياة إلى طبيعتها في هذا البلد الغالي لينعم أبناؤه بالاستقرار والإزدهار.

الخبر بالصور