الإثنين, 22 نيسان 2019    |     الرئيسية    اتصل بنا
لمتابعة أحدث الأخبار، يمكنكم زيارة موقعنا باللغة الإنكليزية: /syriacpatriarchate.org/category/news               زوارنا الأعزاء يمكنكم أيضاً متابعة أخبارنا وزيارتنا والتواصل معنا عبر الفيس بوك من خلال العنوان التالي Syrian Orthodox Patriarchate               والصفحة المخصصة لقداسة سيدنا البطريرك على العنوان التالي: His Holiness Patriarch Moran Mor Ignatius Aphrem II               يمكنكم مراسلتنا عبر البريد الإلكتروني التالي: (malkhori4@gmail.com)               لمن يرغب بالاطلاع على أعمال هيئة مار أفرام السرياني البطريركية للتنمية يرجى زيارة صفحة الهيئة على الفيس بوك من خلال العنوان التالي St. Ephrem Patriarchal Development Committee              
الرئيسية > أنباء البطريركية > قداسة الكاثوليكوس كاريكين الثاني يزور قداسة سيدنا البطريرك
قداسة الكاثوليكوس كاريكين الثاني يزور قداسة سيدنا البطريرك
بدعوة من سيادة الرئيس الدكتور بشار الأسد رئيس الجمهورية العربية السورية المبجل يقوم خلال هذه الأيام قداسة كاريكين الثاني كاثوليكوس عموم الأرمن (الأرثوذكس) بزيارة رسمية إلى سورية.

وقد خصصت إدارة المراسم مساء يوم الجمعة 13/11/2009 ليزور قداسة سيدنا البطريرك موران مور إغناطيوس زكا الأول عيواص الكلي الطوبى في الصرح البطريركي ـ دير مار أفرام السرياني في معرة صيدنايا.

حيث وصل قداسة الكاثوليكوس في تمام الساعة السادسة مساء واستقبله قداسة سيدنا البطريرك عند مدخل كاتدرائية مار بطرس وبولس وأصحاب النيافة الأحبار الأجلاء: مار غريغوريوس يوحنا إبراهيم مطران حلب وتوابعها، مار ثاوفيلوس جورج صليبا مطران جبل لبنان وسكرتير المجمع المقدس، مار أسطاثيوس متى روهم مطران الجزيرة والفرات، مار يوستينوس بولس سفر النائب البطريركي في زحلة والبقاع، مار فيلكسينوس متياس نايش المعاون البطريركي ومدير كلية مار أفرام السرياني اللاهوتية، مار اقليميس دانيال كورية مطران بيروت ومدير المؤسسات البطريركية الخيرية في لبنان. بينما كانت فرقة مار أفرام الموسيقية بدمشق تعزف الأناشيد الخاصة باستقبال الأحبار الأجلاء.

وبعدّ أن دخل الضيف الكبير إلى الكاتدرائية استقبله طلاب كلية مار أفرام السرياني اللاهوتية بالترانيم السريانية وأمام المذبح المقدس كان باستقبال قداسته غبطة البطريرك إغناطيوس الرابع هزيم بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذكس والسادة رؤساء الطوائف المسيحية بدمشق وسعادة السفير البابوي بدمشق والسيد ممثل وزير الأوقاف، وأعضاء المجلس الملي ووجهاء الطائفة السريانية بدمشق.
هذا وقد رافق قداسة الكاثوليكوس خلال هذه الزيارة وفداً يتألف من ستة مطارنة يتقدمهم نيافة المطران أرماش نالبنديان مطران أبرشية دمشق وتوابعها للأرمن الأرثوذكس، والآباء كهنة الأبرشية والسادة المرافقين لقداسته من أرمينيا والسادة أعضاء المجلس الملي لأبرشية دمشق.

وبعد أن أدّى طلاب الكلية اللاهوتية بعض التراتيل الدينية السريانية، ألقى قداسة سيدنا البطريرك كلمة باللغة الإنكليزية رحب بها بضيف سورية الكبير قداسة الكاثوليكوس كاريكين الثاني، وبصحبه الكرام متمنياً لهم طيب الإقامة في ربوع سورية العزيزة. وذكر قداسته الزيارة التاريخية التي قام بها قداسته إلى جمهورية أرمينيا عام 2002 وما لاقاه من حسن الاستقبال وكرم الضيافة، وأشار إلى البيان التاريخي المشترق الذي وقع بينهما. انطلاقاً من العلاقات التاريخية بين الكنيستين منذ أكثر من ألف وسبعمائة عام كنيسة واحدة وإيمان واحد مع الكنيسة القبطية الأرثوذكسية أيضاً. وعبر قداسته عن سعادته بتلبية قداسة الكاثوليكوس لدعوة سيادة الرئيس الدكتور بشار الأسد ليزور سورية العزيزة ويعاين عن كثب العيش الأخوي المشترك بين جميع أبناء هذا الوطن. وختاماً تمنى قداسته العمر الطويل لقداسة الكاثوليكوس وللكنيسة الأرمنية الأرثوذكسية اطراد التقدم والازدهار.

وبدوره ألقى قداسة الكاثوليكوس كلمة باللغة الأرمنية ترجمت فورياً إلى العربية، شكر فيها الله الذي أتاح له هذه الفرصة لتلبية دعوة سيادة الرئيس الدكتور بشار الأسد وزيارة سورية العزيزة التي استضافت المهاجرين الأرمن خلال المرحلة العصيبة التي مرّت بها المنطقة منذ أكثر من مائة عام. كما شكر الرب يسوع الذي سمح له أن يردّ الزيارة لقداسة سيدنا البطريرك ويلتقي به مجدداً، متمناً لقداسته العمر المديد...

بعدها قدم قداسة سيدنا البطريرك هدية تذكارية لقداسة الكاثوليكوس (العكاز الحبروي) رمزاً للسلطة الكنسية، وكذلك هدايا تذكارية للسادة المطارنة والوفد المرافق. وأيضاً قدم قداسة الكاثوليكوس (قبضة العصا الرعوية) هدية منه لقداسته.
ثمّ انتقل الجميع إلى مبنى دير مار أفرام السرياني حيث جلسوا إلى مائدة العشاء التي أعدّتها البطريركية على شرف ضيف سورية الكبير.

الخبر بالصور